الأكثر بحثًا

عنوان الكتاب زنجبار شخصيات وأحداث (1828 – 1972م)
المؤلف ناصر بن عبدالله الريامي
الناشر مؤسسة بيت الغشام- مسقط
عام النشر 2016
القارئ محمد المرجبي
المدة 31 ساعة و 24 دقيقة
التقييم
نبذة

يسرد هذا الكتاب ويحلل السنوات الأخيرة للوجود العُماني في زنجبار الذي انتهى بأحداث دامية في يناير من عام 1964م، من خلال لقاءات شخصية أجراها المؤلف مع كثير من الشخصيات الفاعلة في المشهد السياسي في زنجبار أهمها السلطان جمشيد بن عبدالله الذي أطيح بحكمه للجزيرة خلال هذه الأحداث، ويعرّج الكتاب على أهم الشخصيات التي عرفتها زنجبار خلال فترة الحكم العُماني فيها.

اقتباس

يقول جلالة السلطان جمشيد إنه خرج من القصر متهيئًا لأسوأ الاحتمالات؛ فظهر للعامة حاملًا بندقيةً بيمينه، ومخبئًا بين طيات ملابسه مسدّسًا، وأبت نفسه أن يخرج في سيارة الشرطة، مؤثرًا بدلا من ذلك الخروج مرفوع الهامة، قائدًا سيارته بنفسه، وكأن الأوضاع تسير وفق طبيعتها، حيث ركبتْ معه زوجته وأولاده، بينما ركب بقية أفراد الأسرة، وكذا الحاشية، في سيارات النجدة التي أحاطت بسيارة السلطان.

الآراء والأفكار الواردة في هذا الكتاب لا تُعبر بالضرورة عن وزارة الإعلام

استمع الآن أضف إلى قائمتي

الفصول

زنجبار شخصيات وأحداث (1828 – 1972م) - المقدمة
19:41
زنجبار شخصيات وأحداث (1828 – 1972م) - الفصل التمهيدي
02:44:30
زنجبار شخصيات وأحداث (1828 – 1972م) - الفصل الأول
05:38:35
زنجبار شخصيات وأحداث (1828 – 1972م) - الفصل الثاني
05:33:24
زنجبار شخصيات وأحداث (1828 – 1972م) - الفصل الثالث
50:53
زنجبار شخصيات وأحداث (1828 – 1972م) - الفصل الرابع
04:15:29
زنجبار شخصيات وأحداث (1828 – 1972م) - الفصل الخامس : الجزء الأول
03:25:42
زنجبار شخصيات وأحداث (1828 – 1972م) - الفصل الخامس : الجزء الثاني
05:10:14
زنجبار شخصيات وأحداث (1828 – 1972م) - الفصل السادس
03:03:46
زنجبار شخصيات وأحداث (1828 – 1972م) - الخاتمة
21:41

الكتب المسموعة ذات الصلة

العُمانيون وأثرهم الثقافي والفكري في شرق إفريقيا

كان للعُمانيين في شرق إفريقيا تأثيرات مهمة ما زالت ماثلة للعيان إلى يومنا هذا في المجالات الثقافية، والفكرية، والحضارية، والاجتماعية، غفل عن ذكرها المؤرخون والباحثون، الذين ركزوا أكثر على التأثيرات السياسية والاقتصادية. وجاءت هذه الدراسة لتُعطي الجوانب الثقافية والفكرية حقها من البحث والدراسة من خلال تناول دور العمانيين في انتشار الإسلام في شرق إفريقيا ودورهم الثقافي والعلمي بالتركيز على أهم المؤسسات العلمية والثقافية العُمانية التي أسسوها هناك، إضافة إلى دورهم التعليمي والصحفي من خلال تأسيسهم
0/5
استمع الآن